السبت، 26 أبريل، 2014

المشروع البريطاني "الصليبي" لتمزيق الاسلام



ما إن أطل القرن الحادي عشر حتي كانت طلائع الجيوش الصليبية تدق الأبواب الداخلية في دار السلام بعد أن دب الضعف والتفكك في جسم الدولة وفرقتها حروب الأخوة .. واستمرت الإمارات الصليبية في القسم الغربي من بلاد الشام قرنين من الزمان وأخيراً رحلت جيوش الصليب إلي بلادها مهزومة عسكرياً دون أن تشكل تلك الهزائم خاتمة المطاف, لقد أدرك قادة الصليبية وزعماؤها أن هناك محرضاً لدي الإنسان المسلم يتحرر عندما تتعرض أرضه لغزو من جانب الكفار فيدفع به إلي الانتفاض والقتال حتي الشهادة لا سيما إذا ما توفرت له القيادة ولو في الجانب العسكري فقط, وهذا المحرض هو بكل بساطة الدين الإسلامي نفسه, ومن هنا وجه هؤلاء الأعداء جهدهم إلى ذلك المحرض بهدف القضاء عليه، ولما كانت التجربة أثبتت أن هذا القضاء لا يمكن أن يتم بالقوة العسكرية من الخارج صبوا محاولاتهم على الداخل .
 فكان هدف قادة الصليبية يأخذ شكلين مختلفين : بتظاهر مجموعات غير مسلمة باعتناق الإسلام كما حصل في مناط تركياً الأوربية علي أيدي فرق الدونمة, وتبني فرق ذات أصول إسلامية وأستخدامها من أجل ضرب الإسلام من الداخل, وقد ترافق كل ذلك مع عملية أستعمار ثقافي تمثلت بنسف الفكر السياسي الإسلامي نفسه بعد أن عجزت حركات التبشير والحكومات التي تقف وراءها عن نسف الدين الحنيف جملة وتفصيلاً.
وقد أستغل المبشرون الغربيون ضحالة الثقافة الدينية في الأوساط البدوية وسطحية تفكيرها كما استغلوا عاداتها القبلية الجاهلية أحسن استغلال, علي أن القاعدة العامة التي اتبعت في تنفيذ جميع تفاصيل المخطط هي قاعدة "فرق تسُد" التي قضت بتشظية المناطق الإسلامية، وجعلها متناثرة بل ومتناحرة ومتقاتلة، وأما الجهد والاهتمام المبذولين فقد كانا يتناسبان مع أهمية المواقع الاقتصادية والجيوستراتيجية, وهكذا وبسبب حاجة البريطانيين إلي العمق الاستراتيجي لقواعدها وحمايتها علي طريق الهند في الخليج وبحر عمان : فقد توجهت أنظارهم إلي الجزيرة العربية، ونظراً لانغلاق هذه الجزيرة وغلبة الطابع البدوي عليها فقد قضت الخطة بالسيطرة عليها دينياً بالدرجة الأولى, فتحولت انظارها الى اهل السنة فأسست ما يسمى بالفكر الوهابي التكفيري القائم على تكفير جميع المسلمين واستباحة دمائهم وحرماتهم, هذا من جانب.
ومن جانب أخر سعت برطانيا الى دس عملاء لها داخل الوسط الشيعي, فاسست الخط الشيعي المتطرف الذي يكون ندا للخط الوهابي التكفيري, وبهذا يتحقق مسعاها وتبطق القاعدة " فرق تسد" ففرقت الاسلام وشقت الصف المسلم من خلال مدعي التشيع ومدعي التسنن, فمدعي التشيع يعطي المبرر لمدعي التسنن بالتكفير والقتل والترويع من خلال استخدام الاسلوب اللااخلاقي والسب الفاحش مما يدفع بالتكفيري الوهابي ان يقوم بالرد على هذا الاسلوب بالقتل والارهاب والتفجير, هذا هو المخطط البريطاني الصليبي لتفتيت الاسلام وتمزيقه وشق وحدة صفه بعد ان عجزت كل حملات برطانيا الصلبيبة التبشرية عن الوقوف بوجه الاسلام فلجأت الى هذا المنهج, فنجحت بذلك, فهذه الفضائيات الوهابية والفضائيات الشيعية القائمة على اساس السب الفاحش نلاحظ ان شغلها الشاغل " الطرفين" هو التكفير والسب الفاحش وتأجيج الفتنة والطائفية بين المسلمين, ولا يوجد نشاط لها في دعوة الناس وعموم الامم الى الاسلام, فقد انشغلت في قضية غير القضية التي وجد الاسلام من اجلها, فضرب الاسلام من الداخل وتوقف انتشاره ونشاطه وتحول من دين هداية في نظر الكثير الى دين ارهاب وقتل ودماء ودين فجور وفسق وسب فاحش بسبب مرجعيات السب الفاحش وبسبب التكفيريين الوهابية, والطرفين من صنع بريطانيا.
يقول السيد الصرخي الحسني في محاضرته العقائدية التاريخية الرابعة عشر...{... ما هو منشأ المذهب الوهابي؟ من الأساس في تأسيس الوهابية؟ من الذي أنشأ الوهابية؟ من الذي أتى بالمنهج التكفيري وزرع وبَذر ونمّا المذهب التكفيري في العالم الاسلامي؟ من؟ الكل انقدح في ذهنه تلك المذكرات! الكل انقدح في ذهنه تلك المخابرات؟ .. ثٌقفنا على هذا, أنقل لكم ما نقله ممثل السيد الخامنئي، وعندما يجيب، يجيب رسميا عن هذا، ذلك الشخص الذي يعيش خلف الحمايات والحدود البريطانية الذي يعيش في لندن الذي تحميه المملكة البريطانية والمخابرات البريطانية، الذي يعيش هناك، وهو وكيل هذه المرجعية مرجعية الفسق والفجور، يحكي عنه: يقول هذا الشخص من الكويت يعيش في الكويت حكم في الكويت عشر سنوات وضع في السجن تحت محكومية عشر سنوات سبب الحبس الطعن بعرض النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) والقضية مشهورة من يرجع الى الانترنت يعرف تفصيل ما ذكر في الصحف والمجلات والمواقع عن هذه القضية متى حوكم سبب المحكومية ومتى اخرج ومتى اخذ الى لندن ؟ يقول ممثل السيد الخامنئي: بعد أقل من شهرين، التفت جيدا ما هي العلاقة ما هي النسبة ما هي المحسوبية ما هي صلة القربى بين هذا الشخص، الذي ينطبق عليه ما ينطبق، مع الملكة البريطانية؟ يقول تتصل الملكة البريطانية بأمير الكويت تطلب منه اطلاق سرح هذا الشخص, لا يبقى إلا أن تكون الملكة البريطانية قد تشيعت على منهج مرجعية الفسق والفجور, اذن تتصل بالأمير، تطلب منه ان يعفو عنه عفوا خاصا يعفوا عنه عفوا اميريا، فيجيب الامير انه لا يستطيع لأن العفو الاميري لا ينفذ ولا يمكن إلا بعد مضي فترة لا تقل عن ستة أشهر فيعتذر فتكرر الاتصال، ويقول: يعمل قضية يخرج فيها ثلاثين شخصا ويدسون اسم هذا الشخص مع الثلاثين فيخرج بعفو ملكي بعد قضاء فقط شهرين ويطير مباشرة من الكويت الى لندن!, ما هي النسبة ما هي العلاقة ما هو السبب ما هو الدافع، أن تدافع بريطانيا بكلها (بعظمتها) (بجلالتها) بهيبتها التي تمثلت في الملكة وتدافع عن شخص وتتصل بشخص بمسؤول حتى يطلق سراح شخص ويخالف القانون ويخرج بعفو حتى يكون في ذلك المكان؟ ما هو الغرض؟ ما هو المبرر؟ أليست هذه نفس الجهة التي نتهمها بأنها هي السبب في وضع المنهج التكفيري عند أهل السنة؟ وهذا نهج تكفيري عند أهل الشيعة، نفس الاساس...}.

الكاتب :: احمد الملا