الجمعة، 31 مايو، 2013

الصرخي الحسني والتصدي لابن كاطع وفكره المنحرف



          عن الإمام الرضا ( عليه السلام ) انه قال : { رجل قد استخفته الأحاديث كلّما وضع أحدوثة كذبٍ وانقطعت، مَدّها بأطول منها، إن يُدرك الدجال يتبعه } ابن حماد 176 .
في محاولة بائسة من قبل أعداء الإسلام وأعداء المذهب الشريف  ومن اجل أن يجروا الشارع العراقي إلى الفتن والانحراف العقائدي لكي يكونوا ابعد ما يمكن عن النهج الحقيقي لإرادة السماء ومن اجل وضع حجر عثرة في طريق عجلة الظهور المقدس لصاحب الأمر ( أرواحنا لتراب مقدمه  الفداء ) فقد استطاع هؤلاء الأعداء من دس وزرع  رجل عمل على شرخ مذهب التشيع وزرع الفتن والشبهات فيه وهذا الشخص الدخيل على المذهب وعلى الإسلام هو  ابن كاطع أو احمد إسماعيل كاطع  الذي ادعى انه اليماني ورسول الامام والركن الشديد والقائم كذبا وزورا وبهتانا ويستند ابن كاطع  في ادعائه هذا إلى أدلة واهية وهي الرؤية والأحلام وتفسيرها وأيضا ادعائه بأنه قد فسر المحكم والمتشابه من القرآن وأيضا ادعى ابن كاطع بان الاجتهاد والتقليد هي بدعة ولا صحة لها , فغرر السذج وأصحاب العقول النخرة ممن فضل إتباع الهوى والنفس والدينار والدرهم والدولار وباع أخرته بدنياه ولكن هذا الفكر المنحرف لابن كاطع  اخذ يستشري في المجتمع كالغدة السرطانية التي تحتاج إلى استئصال وبعد أن عجز المتصدين من درء فتنة ابن كاطع المنحرف انبرى سماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) في وئد  هذا الفكر فقد أصدر سماحته ( دام ظله ) ومجموعة من مقلديه  سلسة كاملة من البحوث تجاوزت الأربعين بحثا تحمل عنوان ( السلسلة الالكترونية في النصرة الحقيقية ) http://www.al-hasany.net/CMS.php?CMS_P=18   تناولت كل صغيرة وكبيرة وشاردة ووارده كتب عنها الدجال المنحر ابن كاطع  , فكانت معظم حلقات هذه السلسلة بقلم سماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) فقد بدأها بالحلقة الأولى التي تحمل عنوان  ( إيمان فرعون !!!! وجهل المدعي ) والتي ناقش سماحته أفكار ابن كاطع المنحرفة وبين مدى عجزه الفكري وانحراف عقيدته وانه بعيد كل البعد عن الإمام الحجة ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) بل انه أي ابن كاطع  قد أعلن الحرب والعداء والبغضاء للإمام ( عليه السلام ) , فقد حاول ابن كاطع أن يفسر الآيات الكريمة التي  تنص على إيمان فرعون بعد غرقه ولكن ابن كاطع يقول بان فرعون امن قبل غرقه ؟؟؟!!!  فقد ذكر في كتابه المملوء بالبدع والانحرافات ( اضاءات من دعوات المرسلين الجزء الثالث _ القسم الثاني ) ذكر ابن كاطع في كتابه (( اضاءة .... بعد أن عرفنا وجود قانون الهي لمعرفة خليفة الله في أرضه وهو مذكور في القرآن  الكريم بل وجاء به كل الأنبياء والمرسلين ( عليهم السلام ) ويوسف ( عليه السلام ) ... أما المعجزة المادية فهي لا يمكن أن تكون وحدها طريق لإيمان الناس بل الله لا يرضى بهكذا إيمان مادي محض . ولو كان يُقبل لقُبل إيمان فرعون بعد أن رأى معجزة مادية قاهرة لا تؤول وهي انشقاق البحر ورأى كل شق كالطود العظيم  ولمسه بيد فقال أمنت ... )) هذه إحدى العورات الفكرية التي حاول أن يبث سمومها ابن كاطع داخل المذهب الشريف وقد خالف فيها العقل والمنطق والعرف والقرآن والسنة فأي إمام هذا الذي لا يعرف يفسر القرآن الكريم بل يؤوله بما تشتهي نفسه وتهوى , أفلم يقرأ هذه الآية الكريمة ؟! { وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْياً وَعَدْواً حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِـهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ } يونس90 , أو هذه الآية المباركة ؟! { فَانتَقَمْنَا مِنْهُمْ فَأَغْرَقْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَكَانُواْ عَنْهَا غَافِلِينَ } الأعراف136, والكثير من النصوص القرآنية التي تشير لهذه الواقعة . هذه هي علمية ابن كاطع !!! هذه هي خزعبلاته وتفاهته الفكرية التي كشفها لنا المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) فهذا المنحرف أصبح مصداقا واضحا من مصاديق قول الإمام الرضا عليه السلام الذي أوردته في بداية المقال  فهو دجال ويسير على نهج الدجال .....
الكاتب :: احمد الملا

الخميس، 30 مايو، 2013

الصرخي الحسني مرجع خُطَ تأريخه بقلمٍ من نور




           من المعروف عن المجتمع الإسلامي عامة والشيعي خاصة انه يكون تابعا ومنقادا لقيادات دينية تسمى المرجعيات والسبب في هذا الإتباع هو إن الشارع المقدس أمر بإتباع أهل العلم والمعرفة كالرسول والأئمة المعصومين و اؤلي الأمر لأنهم يمثلون الدعامة الرئيسية في توجيه المجتمع وقيادته والحفاظ عليه من الهلاك والانحراف {وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ } التوبة122 , ورد عن الإمام العسكري عليه السلام { فأما من كان من الفقهاء صائنا لنفسه حافظا لدينه مخالفا لهواه مطيعا لأمر مولاه فللعوام أن يقلدوه } . فبعد الرسول ( صلى الله عليه واله وسلم ) توجه الناس إلى أهل البيت عليهم السلام  وبعدهم وبالخصوص أثناء الغيبة الصغرى لصاحب الأمر أرواحنا لتراب مقدمه الفداء توجه الناس إلى  سفراءه الخاصين وبعد ما وقعت الغيبة الكبرى توجه الناس إلى الفقهاء أو رواة الحديث كما يصفهم الإمام الحجة بن الحسن ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) { أما الحوادث الواقعة فأرجعوا فيها إلى رواة حديثنا .. } لكي يوجهوا الناس ويرشدوهم ويتصدون لكل ما يتعرض له المجتمع المسلم عامة والشيعي خاصة من فتن وشبهات واعتداءات وهذا بحسب المسؤولية الملقاة على عاتقهم , واليوم وفي العراق خصوصا بعد ان اصبحت ( المرجعية )  مجرد عنوان لاخذ اموال الخمس والزكاة وتقبيل الايدي وفي معزل كامل عن الشارع وغياب واضح عن دفع الشبهات والفتن بل العكس صحيح , نجد هناك مرجعية عراقية عربية أصيلة صاحبة نهج رسالي محمدي حقيقي  وقد مثلت الخط الإلهي خير تمثيل ومن كل النواحي العلمية والأخلاقية والروحية و العبادية والقيادية والتعاملية مع المجتمع وفي التصدي لكل ما تعرض له العراق وشعبه من فتن وأزمات , فكانت ومازالت مرجعية السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) العراقية العربية هي المرجعية القائدة والرسالية على الرغم  من تعرضها لكل أنواع التسقيط والتشويه والتضليل والتغييب الإعلامي فلم تثنيها هذه الأمور عن مشروعها الإلهي والوطني والرسالي فقد سعت ومازالت تسعى لتطبيق قوله تعالى {  إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ  } هود88 , فعملت هذه المرجعية ومنذُ اللحظات الأولى لتصديها لقيادة الأمة بالتصدي لكل الفتن التي تعرض لها المجتمع العراقي أمثال فتنة مدعي المهدوية  كذبا وبهتانا احمد إسماعيل كاطع المسمى ( احمد ابن الحسن ) وكل الأفكار المنحرفة التي على شاكلة هذا الفكر المنحرف فأصدر المرجع الديني العراقي العربي  السيد الصرخي الحسني ( دام ظله )  سلسة كاملة من البحوث زادت على أربعين مؤلف   http://www.al-hasany.net/CMS.php?CMS_P=18   تثبت بطلان هذه الدعوة المنحرفة  في وقت عجز فيه كل المتصدين عن دفع هذه الشبهة التي كادت أن تسبب انحراف كبير في عقيدة اغلبية ابناء الشعب العراقي  وفي نفس الوقت  وقفت هذه المرجعية وقفة مشرفة وطنية جهادية ضد الاحتلال وأعوانه وأذنابه وطالبت بخروجه وترك ارض العراق وشعبه بالقول والفعل  https://www.youtube.com/watch?v=2Ifwt8sagm0  حتى ان السيد الصرخي الحسني ( دام ظله )  المرجع الوحيد الذي تعرض إلى اعتداء من قبل قوات الاحتلال الأمريكي  وهذا بسبب موقفه الحازم ضد الاحتلال وكل ما رشح عنه واستمرت هذه المرجعية بمقارعتها لقوات الاحتلال إلى أخر لحظات ورفضت ما يسمى  ( المدربون  والشركات أمنية ) التي أريد من خلالها إبقاء العراق تحت طائلة الاحتلال ولكن تحت مسمى مختلف وشكل مختلف  من اجل سرقة أمواله وخيراته وتصديرها على شكل هبات إلى  الدول المحتلة  فأصدر سماحته ( دام ظله ) بيان رقم  _ 80 _ (جنود ومدربون وشركات أمنية وجوه لاحتلال غاشم ) http://www.al-hasany.com/index.php?pid=118  فبعد ما بين في هذا البيان خدعة وكذب هذا المشروع بين موقفه الشرعي والاخلاقي والعقلي  تجاه الاحتلال (( ... من هنا لنعلن كلنا صراحة وبأعلى أصواتنا وفي كل محفل وزمان إننا نرفض الاحتلال ،ونرفض بقاء الاحتلال وقواته تحت أي عنوان كان ، ونرفض فساد الاحتلال وإفساده كما نرفض كل فاسد وفساد ..وعلينا أن نشق أكفاننا الظلامية ونخرج من سباتنا ونعود إلى إنسانيتنا ورشدنا بعد أن سبقتنا الشعوب الأخرى فاستلهمت روح الثورة الحقة من سبط النبي المصطفى سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين عليه السلام فرفعت شعار كربلاء وثورتها العظيمة وبلهجات مختلفة ولسان حالها يقول هيهات منا الذلة .. كما سبقتنا هذه الشعوب الشقيقة العزيزة فاستلهمت روح الثورة الجماهيرية السلمية التضحوية العارمة التي أسس لها سيدنا الأستاذ قدس سره فحرر الأجساد والأفكار من قبضة المتسلطين والمستكبرين والمحتلين فرفع شعار التحرر والتحرير ورفض الانتهازيين والمستبدين والاحتلال والمحتلين ... وفي نفس النهج سار أساتذتنا و علماؤنا العاملون المجاهدون من كل الطوائف والقوميات وعلى طول التاريخ العربي الإسلامي .... . إذن لنلتحق بباقي الشعوب ولنتأسى بقول ومنهج مجاهدينا العلماء وقائدهم الإمام الحسين الشهيد عليه وعلى جده الصلاة والتسليم ..وليسجل لنا التاريخ وتشهد لنا الأجيال .على الأقل إننا شجبنا ورفضنا بأضعف الإيمان بما هو مقدور ومتيسر ..فلنقل ونكرر .... كلا  كلا استعمار .. كلا كلا استكبار .. كلا كلا احتلال .. كلا كلا أمريكا ...كلا كلا للباطل ... )) , ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد , فقد وقفت هذه المرجعية ضد كل أشكال الفساد المالي والإداري الذي ينهش وينخر في العراق وخيراته فنظمت التظاهرات الحاشدة وفي عموم المدن العراقية http://www.al-hasany.com/vb/forumdisplay.php?f=155  ولم يكن هذا أخر المطاف بل كان لكل أزمة سياسية  تحدث في العراق أو فتنة طائفية فكان هناك موقفا حاسما وطرحا علميا عقليا شرعيا إزاء كل واقعة فأثرى الساحة العراقية بكل الحلول الناجعة بسلسة من البيانات والخطابات التي تجاوزت الثمانين بيانا http://www.al-hasany.net/News_Sector.php?ID=10  وهنا لا اقصد الكثرة لكن القصد هو الجوهر والمضمون والمحتوى في البيانات الذي يصيب الواقع ويتمتع بالتشخيص الدقيق الصائب وبشكل استثنائي ومميز جدا , والكثير الكثير من المواقف التي لا يسعني ذكرها , هذا من جانب التصدي للفتن والشبهات والأزمات ومن جانب العلمية فقد اثبت سماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله) فقد أثرى الساحة العلمية الحوزوية بالمؤلفات الأصولية والفقهية التي اثبت فيها أعلميته على كل المتصدين أبرزها كتاب ( الفكر المتين ) http://www.al-hasany.net/CMS.php?CMS_P=6  الذي يتناول نظريات أصولية عالية تثبت اعلميته و أرجحيته على الجميع  ولم يستطيع أي من المتصدين أن يجد إشكال أو ثغرة علمية في هذا الكتاب , وأيضا أصدر سماحته ( دام ظله ) سلسلة كبيرة من البحوث الفقهية والعقائدية والتاريخية والمنطقية والتفسيرية التي من شأنها أن تحصن فكر الإنسان المسلم من الوقوع في المهالك والانحرافات والظلمات الفكرية , بعد هذا التطرق الذي لم يعطي لهذه المرجعية العراقية العربية حقها لكن ولو بالشيء البسيط والمستطاع سلطت الضوء عليها من اجل كشف حقيقة قد تكون غابت عن البعض , فالمتتبع لهذه المرجعية يجد أنها  قد حققت وقدمت للإسلام والمذهب الشريف وللعراق  ما لم تستطيع تحقيقه المرجعيات الأخرى فهي  بالفعل مرجعية تفاعلية ورسالية  جماهرية  وطنية  وما قدمته للشعب العراقي منذ تصديها والى يومنا هذا وما تليه من أيام إلى أن يشاء الله جعلها مرجعية خُطَ تأريخها بقلمٍ من نور ... 

الكاتب :: احمد الملا

السبت، 25 مايو، 2013

الصرخي الحسني والدعوة لايقاف سيل وهدر الدماء العراقية




قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز  { وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ لاَ تَسْفِكُونَ دِمَاءكُمْ وَلاَ تُخْرِجُونَ أَنفُسَكُم مِّن دِيَارِكُمْ ثُمَّ أَقْرَرْتُمْ وَأَنتُمْ تَشْهَدُونَ } البقرة 84 .
هذه الآية الكريمة  في ظاهرها دعوة صريحة لعدم سفك الدماء وعدم السعي لخراب الديار لان سفك الدماء سوف يؤدي لهذه الحالة ( خراب الديار ) وبما أننا مسلمون  أصبحنا ملزمين بتطبيق هذه الآية  وكذلك وجب علينا السعي إلى إيقاف  نزيف الدم والقتل , ولكن وللأسف الشديد أصبح الوطن العربي بصورة عامة والعراق بصورة خاصة يخوض في سفك الدماء وخراب الديار وكأن الشعب ليس بمسلم ولا يعرف من القرآن وما جاء فيه من أوامر ونواهي أي شيء ! فها هو العراق اليوم يعيش في دوامة الفتنة الطائفية المقيتة وكثر فيه القتل وبدون أي مبررات و مسوغات شرعية أو قانونية وعقلية ولا منطقية  فسيل الدماء العراقية الطاهرة أصبح كالشلالات تحت مرأى ومسمع  القادة والرموز ( كافة المستويات ) دون أن يقدموا على أي خطوة  على الأقل تقلل من هذا السيل  وكأنهم راضين بهذا الأمر الذي أيتم الأطفال ورمل النساء واثكل الأمهات بل العكس نجدهم يسعون إلى تأجيج الموقف والسعي الجدي إلى خراب العراق وإدخال أهله في نار الفتنة الطائفية التي لا تبقي ولا تذر , ولكن في عتمة هذا التأجيج وهذا الترويج  الذي يعيشه العراق منذ سنوات طوال وفي وقت أخرست به الألسن عن إصدار ولو دعوة بسيطة لحقن الدماء العراقية   نجد صوت الوحدة و نبذ الطائفية صوت الدعوة إلى العيش بسلام  وود وتراحم  صدح  هذا الصوت رغم تكالب قوى الظلام على العراق وشعبه فنجد أن المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) قد وقف وبكل حزم بوجه هذه الفتنة ومن يقوم بالترويج لها وبكل ما أوتي من قوة وبما يملكه من وسائل متاحة  وما كان بيان رقم  _ 28 _  ( نحقن دماء , نعلن ولاء , لعراق سامراء )  http://www.al-hasany.com/index.php?pid=74   إلا تجسيدا حقيقا لهذه الدعوة  التي فيها الخير والصلاح للعراق  (( ... لا يجوز مطلقا التعرض والاعتداء على أرواح وأجساد المسلمين الأبرياء والمستضعفين من أهل السنة ولا على مساجدهم وأماكن عبادتهم وشعائرهم ومقدساتهم ولا على أعراضهم ولا كراماتهم ولا ممتلكاتهم ..... كما لا يجوز ذلك على المسلمين الشيعة أتباع أهل البيت الطاهرين الناقلين لسـُنـَّة جدهم المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم )  والعاملين بها صدقا وعدلا ..... )) ,  كما أفتى سماحته ( دام ظله ) بحرمة الدم العراقي  في بيان رقم _ 31 _ (حرمة الطائفية والتعصب ...حرمة التهجير ...حرمة الإرهاب والتقتيل )  http://www.al-hasany.com/index.php?pid=71 
(( ... 4 - وإذ نعلن ونشدد ونؤكد رفضنا وشجبنا وإدانتنا لذلك ولكل ظلم وقبح وفساد وتهجير وترويع وتقتيل وتعذيب واعتداء وانتهاك واغتصاب تعرض ويتعرض له أبنائنا وإخواننا وأعزائنا (النساء والأطفال والشيوخ والرجال) من السنة والشيعة .......
نجدد ونجدد شكوانا وألمنا ومظلوميتنا بالتأكيد على إيقاف وتعطيل صلاة الجمعة في كافة محافظات العراق الحبيب إلى أن يشاء الله تعالى .
5 - يستثنى من ذلك جمعة كربلاء المقدسة كي نُعلن فيها حقاً وعدلاً وإيماناً وصدقاً مظلومية أهل السنة وحرمة تهجيرهم أو تشريدهم أو تطريدهم أو ترويعهم أو تعذيبهم أو قتلهم فأنه حرام ...... حرام...... حرام ...... حرام...... حرام...... وان المظلومية نفسها والحرمة نفسها على ما يتعرض له الشيعة أتباع مذهب أهل البيت الطاهرين(عليهم السلام)...... وان ذلك (على السنة أو الشيعة) أشد حرمة من بيت الله الحرام وحرم رسول الأنام(صلى الله عليه وآله وسلم) وروضة البقيع الكريمة والغري الشريف وكربلاء المباركة المقدسة ........
نعم كل ذلك حرام على السنة والشيعة................
نعم كل ذلك حرام على السنة والشيعة................
نعم كل ذلك حرام على السنة والشيعة................ )) .
 فلو تتبعنا وبكل دقة وحيادية وتجرد من العاطفة لوجدنا إن هذا الصوت الوطني صوت المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) هو الصوت الأعلى والأقوى والأكثر هديرا في الدعوة لإيقاف سيل الدم العراقي  ووضع حد لما يمر به العراق وانه خير من طبق الآية الكريمة التي ذكرتها في مقدمتي , فيا شعبي العراقي لنكن خير من يصغي لهذا الصوت الوطني العراقي العربي  ولنكن من المطبقين ومن مصاديق  الآية الكريمة { الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ } الزمر18 , وما دعا إليه سماحة المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله) هو أحسن القول  في هذا الزمن العصيب الذي نمر به فلنترك الخلافات التي زرعها أعداء العراق  وشعبه والتي لو بقينا متمسكين بها لتحقق مرادهم ونجح مخططهم ولنجعل شعارانا قوله تعالى { لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لَأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ } المائدة28 .....

الكاتب : احمد الملا

التثاؤب والأحلام عند ابن شنون من طرق إثبات المرجعية


          محمد شنون الجوراني  طرح في مقالته الأخيرة ( رسالة إلى الصرخيين عامة والى الأخ الصرخي خاصة ) تساؤل عجيب وغريب يكشف عن مدى عجزه الفكري وضحالة ما يحمله من تفكير وأراء نقدية بحيث لا ترتقي  لأدنى المستويات ( تحت الصفر ) وهذا التساؤل هو ((كل المراجع في النجف وفي كل البلدان الشيعية لا يستطيعون أن يقدموا لنا تفسيرا واقعيا وعقلائيا عن بعض الظواهر كالأحلام والتثاؤب بعد أن فشل العلم الحديث في تفسيرها)) . ولا اعرف إلى ماذا يرمي بهذا التساؤل العجيب والغريب والتافه ولكن ردا عليه أقول :-
1-    بنظرك ما هو المطلوب من الفقيه ( المرجع المجتهد الأعلم ) هل المطلوب منه تفسير ظواهر مثل( التثاؤب والأحلام ) أو استنباط وكشف وبيان الأحكام الشرعية من مصادرها الشرعية ( القرآن والسنة الشريفة ) ودفع الغموض عنها ؟ أوان المطلوب منه تفسير ظواهر أنت لم تعرف عنها شيء ؟ وهل وجهت سؤالك هذا لأحدهم ؟ وهل يتفرغون فقط لتفسير ظواهر وأمور لا تقدم ولا تؤخر ؟ وإنما هي أمور خاصة بفسيولوجية الجسم وهذا خارج تخصص المجتهد الأعلم .
2-    بنظرك لماذا وجد التخصص  مثل الطب والفلك والهندسة وغيرها  ؟ فهل يجب على المجتهد الأعلم أو المتصدي للمرجعية إن يخوض بكل هذه المجالات ؟ كما أطالبك يا صاحب الفكر الضحل بان تعطينا قول أو حديث لآل البيت عليهم السلام  أو أية قرآنية كريمة فيهما تفسيرا لهذه الظواهر أو أنت تعطي جوابا لسبب هذه الظواهر بعد ( أن فشل العلم الحديث في تفسريها ) يا فلتت الزمان ونابغته  ؟
3-    هل لديك دليل عقلي وشرعي وأخلاقي يثبت أن على المجتهد الأعلم أن يخوض في أمور خارج تخصصه ؟ .
4-    أنا أرى إن من يتبنى مسألة الأحلام وما يشابهها من أمور هم فقط ممن تسللوا إلى المذهب الشريف ويحاولون تمزيقه من الداخل أمثال مدعي العصمة و المهدوية كذبا وافتراءا الملعون احمد إسماعيل كاطع , وما تساؤلك هذا إلا إشارة على انك من متبعي هذا الفكر المنحرف  . فأذهب إليه ليعطيك الجواب لأنكم ادعيتم بأنه نابغة ويعرف بالغيبيات والظواهر الغريبة كما فسر المحكم والمتشابه من القرآن وقال إن فرعون امن عند انفلاق البحر لموسى عليه السلام  ؟؟!!
5-    هل عدم تفسير هذه الظواهر ينفي الاعلمية والاجتهاد ؟ وهل تفسيرها يعد من طرق تحديد المجتهد الأعلم في نظرك ؟ إذا أجبت بالإيجاب فما هو الدليل على ذلك ؟ .
إن حقدك الدفين على سماحة المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) جعلك تكون في حالة هستيرية بحيث لا تعي ما تكتب وما تقول وفقط تحاول أن تسوق التهم والبدع والدعاية والافتراءات  لان الدولار والدينار والدرهم قد أعمى لك بصيرتك بحيث اشتريت آخرتك بدنياك ولم تجعل العقل والشرع والأخلاق هي المحكم والمسيطر والقائد إلى سبيل النجاة  حتى وصل بك الأمر أن تعمم تهجمك على بقية من كنت تدافع عنهم من المتصدين بغية التنكيل والتقليل من شان المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) وهذه كما أوضحت هي الهستريا بأم عينها فراجع دكتور نفساني من باب النصيحة , أو انك تعتقد بان الطب النفسي يجب أن يكون من اختصاص المجتهد الأعلم أيضا  .....

الكاتب :: احمد الملا