السبت، 19 أكتوبر، 2013

السيد الصرخي الحسني للعراق سور حصين بفكره المتين



{ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ } الأنبياء107 ...  


في هذه الاية الكريمة يخاطب الله سبحانه وتعالى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه واله وسلم ويوضح له بانه بعث رحمة للعالمين , وهذه الرحمة لها عدة اوجه وابواب ولعل الرحمة العلمية التي جاء بها الرسول الكريم هي الاكثر والاوسع والاشمل من غيرها , وذلك لاسباب عديدة منها انه صلى الله عليه واله وسلم قد قضى على الجهل بسلاح العلم والتعلم , قاد المعارك والغزوات في زمنه بنجاح بسبب مايملكه من علم , وقف بوجه الشبهات والانحرافات التي كانت تستهدف الاسلام وابطلها بالعلم والمعرفة , كان على خلق عظيم لانه عالم .
فكان صلى الله عليه واله وسلم هو الدرع الواقي للامة الاسلامية والمسلمين والكل كان يلجأ اليه والى من يمثله من ائمة معصومين واوصياء ورجال دين , وذلك لما يحملونه من علوم الاهية , فكان العلم الذي يملكه عليه وعلى ال بيته الصلاة والسلام هو السلاح الهجومي و شبكة الدفاع الحقيقية التي يلوذ بها المسلمون في مواجهة الاخطار والافكار والانحرافات التي يستخدمها اعدا الاسلام من اجل النيل منه والتقليل من قيمته السامية .
ونحن اليوم في العراق نتعرض بين الفترة والاخرى الى شتى انواع الفتن والشبهات والافكار المنحرفة التي تستهدف العراقيين خصوصا والاسلام بصورة أعم , فمن اجل تفريق وتشتيت وحدة الصف العراقي استخدم اعدائنا مشروع الطائفية , ولاجل ضرب الاسلام فقد زرعت الافكار المنحرفة والشبهات والدعوات الضالة المضلة , وبصورة تجعل الانسان يشتبه عليه معرفة الحق من الباطل , الصواب من الخطأ , وهذا اخطر شيء تعرض له الاسلام على مر التاريخ .
لكن كل ما تعرض له العراق والاسلام من هذه المشاريع والافكار قد اصطدمت بسور  فكري وعلمي حصين بحيث كل من تمسك به قد امن من الانزلاق بهكذا انحرافات وفتن , هذا السور يتمثله سماحة السيد الصرخي الحسني " دام ظله " الذي يمثل الامتداد العلمي والاخلاقي  والشرعي لرسول الله محمد صلى الله عليه واله وسلم وال بيته الطاهرين , فبعلمه وعلومه وفكره الوضاء وثقافته الرسالية وبروحه الوطنية  جعل من نفسه سورا حصينا للعراق والاسلام للوقوف بوجه هذه الانحرافات والفتن , فعلى الصعيد العالمي قد تصدى سماحته " دام ظله " الى اعتى فكر عالمي المتمثل بالماسونية الصهوينية وكذلك ابطل الفكر المادي وبصورة جدا دقيقية وبسيط http://www.youtube.com/watch?v=m7dwK3WKLz4  .
اما على الصعيد الداخلي فان سماحته " دام ظله " قد تصدى الى العديد من الشبهات والافكار المنحرفة  مثل دعوة المنحرف الضال ( احمد اسماعيل كاطع ) حيث تم ابطال دعوته وكل مبانيها بجملة من البحوث تحمل اسم ( السلسلة الالكترونية في النصرة الحقيقية ) http://www.al-hasany.net/CMS.php?CMS_P=18 , وكذلك تصدى سماحته " دام ظله " للوقوف بوجه فتنة الطائفية المقيته التي حلت كطقع الليل المظلم على سماء العراق وذلك من خلال العديد من المواقف لسماحته " دام ظله " والعديد من البيانات والخطابات , اضافة الى مطالبته بحقوق العراقيين المنهوبة والمسروقة وكشف سياسية المتآميرن ممن يتصيدون بالماء العكر من الخونة واعداء  العراق , والعديد من المواقف التي لا يمكن حصرها في اسطر بسيطة                                         http://www.al-hasany.net/News_Sector.php?ID=10  .
فبنظرة بسيطة وخاطفة على تاريخ وسيرة مرجعية السيد الصرخي الحسني " دام ظله " يتبين لنا وبصورة قطعية لايشوبها ادنا شك ان سماحته " دام ظله " بفكره المتين شكل درع وسور حصين لكل العراقيين  , فهنيئا لنا بهذا السور وهذا العالم الجليل الرباني وهنيئا لمن سار وتمسك به وبنهجه الرسالي ....

الكاتب :: احمد الملا