الاثنين، 10 فبراير، 2014

الإيمان والشجاعة في منظور السيد الصرخي الحسني


قال سماحة السيد الصرخي الحسني " دام ظله " ....
{ ... نؤكد على جانب الشجاعة, لايوجد ملازمة بين الشجاعة وبين الإيمان, لايوجد ملازمة بين الشجاعة وبين المعتقد الصالح, هذه قضية ثابتة,وكلنا نعتقد بهذا ونلمس هذا ونتيقن هذا في الخارج...}.
وذلك أثناء المحاضرة التاريخية العقائدية الثانية التي القاها سماحته " دام ظله " في يوم الخميس 6 / ربيع الثاني / 1435هـ والموافق 6 / 2 / 2014م , والتي تتمحور حول شخصية المختار الثقفي ومناقشة آراء أبرز العلماء الذين تطرقوا لتلك الشخصية .

في الحقيقة كلام السيد الصرخي الحسني " ادم ظله " عن عدم وجود ملازمة بين الشجاعة والإيمان استوقفني وجعلني ابحث عن هذه المسألة فوجدت إن كل مؤمن شجاع ولكن ليس كل شجاع مؤمن, بمعنى أخر انه ليس بالضرورة أن يكون كل شخص شجاع مؤمن وتوجد الكثير من الأدلة التاريخية على ذلك ولنأخذ مثلا بسيطا هو عمر بن ود العامري والذي كان يسمى فارس الليل ولهذا اللقب قصة وهي أنه كان في إحدى الليالي يسير بفرسه مع عدد من أصحابه فهجمت عليهم مجموعة كبيرة من الفرسان في وادٍ فهرب جميع أصدقائه وثبت هو لوحده يصارع الفرسان وكانوا عصابة من قطاع الطرق وانتصر عليهم لوحده فسمي من ذلك اليوم فارس الليل وكان معروفاً في الجزيرة العربية بقوته وكانت العرب تهابه وتخاف منهُ,وهو من المشركين الخمسة الذين عبروا الخندق في غزوة الخندق,فهل عدم أيمانه يستلزم انه ليس شجاعا ؟! بل التاريخ ينقل لنا قصصه وبطولاته وشجاعته لكنه غير مؤمن.
وكذلك ما جاء في الدعاء في دعاء الندبة في الفقرات التي تخص الإمام علي عليه السلام وفضله ومكانته يقول { ... يَحْذُو حَذْوَ الرَّسُولِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِمَا وَ آلِهِمَا ، وَ يُقَاتِلُ عَلَى التَّأْوِيلِ ، وَ لَا تَأْخُذُهُ فِي اللَّهِ لَوْمَةُ لَائِمٍ ، قَدْ وَتَرَ فِيهِ صَنَادِيدَ الْعَرَبِ ، وَ قَتَلَ أَبْطَالَهُمْ ...} .
 فصناديد العرب وأبطالهم أن كانوا مؤمنين أو عندهم شيء من الإيمان فهل يقتلهم الإمام علي عليه السلام ؟؟!!, وهذا يؤيد كلام سماحة السيد الصرخي الحسني " دام ظله " .
 أما بخصوص شجاعة المؤمن يمكن القول إن كل مؤمن شجاع والتاريخ الإسلامي ممتلئ بالشواهد وكان أولهم الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم والإمام عليه السلام والمسلمين الأوائل الذين تحملوا أعباء الرسالة السماوية وواجهوا كل الصعاب والمحن والشدائد وهذه قمة في الشجاعة والتي جاءت من مدى عمق الإيمان بالله سبحانه وتعالى وبرسوله وأهل بيته عليه وعليهم الصلاة والسلام.
  

الكاتب :: احمد الملا