السبت، 28 سبتمبر، 2013

الدكتور السعداوي يفند نظرية التحليل النفسي لفرويد من خلال القرآن الكريم في محاضرة علمية امام براني المرجع الصرخي



تقرير // احمد الزيدي
........................................
علم النفس هو الدراسات العلمية للسلوك والعقل والتفكير والشخصية، ويمكن تعريفه بأنه: "الدراسة العلمية لسلوك الكائنات الحية، وخصوصا الإنسان، وذلك بهدف التوصل إلى فهم هذا السلوك وتفسيره والتنبؤ به والتحكم فيه".
وهو يعتبر من العلوم المستحدثة وقد اهتمت به العديد من المدارس العلمية الغربية ومن اشهرها مدرسة التحليل النفسي للعالم النمساوي سيغمويند فرويد الذي يعتبر صاحب اشهر مدرسة تهتم في الامراض النفسية والتي تقول بان اساس المرض النفسي كالاضطرابات النفسية والتوتر والقلق وغيرها ترجع بالاساس الى الكتب واللاوعي , ويكمن العلاج في مخاطبة اللاشعور للانسان المضطرب نفسيا .
لكن هذا ما اثبت بطلانه من خلال محاضرة علمية للدكتور محمود السعداوي التي القاها في باحة براني المرجع الديني الاعليى اية الله العظمى السيد الصرخي الحسني " دام ظله "  في كربلاء المقدسة يوم الجمعة 27 / 9 / 2013 م .
 حيث اكد الدكتور السعداوي ان القران الكريم قد استخدم الكثير من الاساليب لمعالجة تلك الاضطرابات والتي يلعب المريض دورا فيها ، ومن ابرز تلك الاساليب تطبيق منهج الرسول ـ صلى الله عليه واله وسلم ـ في تعديل السلوك باستخدام أسلوب النمذجة (تقديم نماذج عملية), "القصص، الأمثال، مهارات التواصل , البيانات العملية , وكذلك أسلوب التدعيم والمكافأة" , وهذه الاساليب التي ظهرت قبل اكثر من 1400 سنة اصبحت لها اليوم مدارس شهيرة كمدرسة سكينر الشهيرة .
ومن الجدير بالذكر ان هذه المحاضرة العلمية للدكتور السعداوي تأتي ضمن سلسلة محاضرات علمية في الاعجاز القراني والتي يرعاها براني سماحة المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد الصرخي الحسني " دام ظله " .

 وللمزيد من التفاصيل ارفقنا هذا المقطع الفيديو للمحاضرة